Press Release


منظّمة السياحة العالمية واليونسكو: السياحة والثقافة للنهوض بأهداف التنمية المستدامة

PR No.: 
PR 17129
04 Dec 17

عمان تستضيف المؤتمر الثاني بشأن السياحة والثقافة بمشاركة قادةٍ من حول العالم

تستضيفُ العاصمة العُمانية مسقط في 11 و12 كانون الأوَّل/ديسمبر الجاري، عددًا من القادة والقيّمين على السياحة والثقافة من حول العالم، لمناقشة العلاقة التي تربط بين هذين القطاعَين. يُعقَد هذا الحدث الذي تعاونت منظّمة السياحة العالمية في تنظيمه مع اليونسكو، في إطار الاحتفال بالسنة الدولية للسياحة المستدامة من أجل التنمية 2017، ويشكّلُ استتباعًا للمؤتمر العالمي الأوَّل بشأن السياحة والثقافة الذي عُقِدَ عام 2015 في سيام ريب، كمبوديا. ولقد أكّدَ ما يزيد عن 20 وزيرًا للسياحة والثفافة مشاركتهم في هذا الحدث.   

يتطرّقُ المؤتمر إلى سُبل بناء وتعزيز الشراكات بين قطاعَي السياحة والثقافة في إطار خطّة التنمية المستدامة لعام 2030 وأهداف التنمية المستدامة السبعة عشر.

في هذا السياق، أشارَ أمين عام منظّمة السياحة العالمية طالب الرفاعي إلى أنّ "السياحة الثقافية تزدادُ شعبيةً وأهميةً وتنوّعًا، فتحتضن مفهومَي الابتكار والتغيير. غير أنّ النموّ يترافقُ مع مسؤوليةٍ متزايدة، تحتّمُ علينا حماية مقوّماتنا الثقافية والطبيعية، وهي المدماك الأساسي الذي تستند إليه مجتمعاتُنا وحضاراتُنا".

من جهته، لفتَ المدير العام المساعد المُكلَّف بقطاع الثقافة لدى اليونسكو فرانشيسكو باندارين إلى أنّ "السياحة موردٌ أساسي للمجتمعات المحلّية وللحفاظ على التراث. والتراث، سواءٌ أكان ملموسًا أم غير ملموس، هو عنصر رئيسي لإرساء الاستقرار والهوية الاجتماعية.  لذا، لا بدّ من ربط الثقافة بالسياحة في عملية التنمية المستدامة إذا أردنا تحقيق أهداف التنمية المستدامة".

أمّا معالي وزير السياحة في سلطنة عمان أحمد بن ناصر المحرزي فأكّد أنّ الدولة المُضيفة "ستكفل نجاح المؤتمر الذي يُعقَد بهدف تبادل الخبرات والأفكار في سبيل تحقيق التنمية السياحية المستدامة".

تُجرى الجلسة الأولى من المؤتمر على شكل حوار وزاري بشأن السياحة والثقافة والتنمية المستدامة، يُبحَث خلاله في السياسات وأطُر الحوكمة اللازمة لتعزيز نماذج التنمية المستدامة. وسيُصارُ أيضًا إلى تحليل مسألة تعزيز التبادلات بين الثقافات وصَون التراث الملموس وغير الملموس، بوصفها وسيلةً للارتقاء بمساهمة السياحة والثقافة في أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر. يُكرَّسُ حوارٌ خاصّ أيضًا لموضوع السياحة الثقافية كعامل من عوامل تحقيق السلام والازدهار.

يُستكمَلُ المؤتمر بثلاثة اجتماعات على شكل مائدة مستديرة، أولّها عن "التنمية السياحية وحماية التراث الثقافي والترويج للإدارة المسؤولة والمستدامة للسياحة في مواقع التراث العالمي"؛ وثانيها عن "الثقافة والسياحة في تنمية المُدُن والإبداع"، حيث سيتمّ تناوُل مسألة تشجيع الابتكار في منتجات وخدمات السياحة الثقافية من خلال الصناعات الإبداعية. أمّا الجلسة الثالثة فتُستكشَفُ فيها أهمية المشاهد الثقافية في السياحة ودمج الفلسفات والإجراءات الخاصّة بالتراث الطبيعي والثقافي من اجل التنمية السياحية المستدامة.

يُشارُ إلى أنّ لائحة المتحدّثين المؤكّدين تضمّ: سعادة السيّدة إيليزا جين ريد، السيّدة الأولى في أيسلندا، وسعادة الشيخة مي بنت محمّد آل خليفة، رئيسة الهيئة البحرينية للثقافة، وكلاهما سفيرتان خاصّتان لشؤون السياحة وأهداف التنمية المستدامة، وسموّ الأميرة دانا فراس، رئيسة الجمعية الوطنية للمحافظة على البترا، الأردن وسفيرة للنوايا الحسنة لدى اليونسكو.

معلومات إضافية:

عن المؤتمر

التسجيل

السنة الدولية 2017 للسياحة المستدامة من أجل التنمية جهات الاتّصال:

 مسؤول الإعلام في منظمة السياحة العالمية روث غوميز سوبرينو

هاتف: (+34) 91 567 81 60 / rgomez@unwto.org

برنامج الإتصالات والمنشورات في منظمة السياحة العالمية

هاتف: (+34) 91 567 8100 / فاكس: +34 91 567 8218 / comm@UNWTO.org