Press Release


أصحاب المصلحة في قطاعيْ الإعلام والسياحة يناقشون في تونس سبل تعزيز التعاون

PR No.: 
15089
17 Nov 15

إجتمع أكثر من 300 مشاركٍ في تونس العاصمة لمناسبة إنعقاد المؤتمر الدولي الرابع لمنظمة السياحة العالمية حول "السياحة والإعلام". ولقد حظي هذا المؤتمر المنظّم بالتعاون مع وزارة السياحة والصناعات التقليدية التونسية بدعم قناة CNN الدولية

شارك ما يزيد عن عشرين بلداً في المؤتمر الدولي الرابع لمنظمة السياحة العالمية حول "السياحة والإعلام" الذي إنعقد في تونس العاصمة برعاية وزارة السياحة والصناعات التقليدية التونسية.

وإعتبرت وزيرة السياحة والصناعات التقليدية التونسية السيدة سلمى اللومي الرقيق أن "إقامة شراكات جديدة ما بين السياحة والإعلام إنّما تشكّل فرصةً ممتازة للحوار. فللسياحة أسوةً بالإعلام مهمةٌ نبيلة قوامها تمكين الناس من السفر في كافة أصقاع العالم وتحقيق التقارب ما بين الثقافات والإرتقاء بقيم التسامح والتضامن".

أما أمين عام منظمة السياحة العالمية السيد طالب الرفاعي فأشار خلال إفتتاح المؤتمر إلى أن "الإعلام يعدّ من أصحاب المصلحة الرئيسيين في القطاع السياحي، لا لناحية نشر المعلومات فحسب، بل أيضاً من حيث التواصل مع الجمهور بقصد النهوض بفهمٍ أفضل للقطاع ولمبادئ التنمية السياحية المستدامة".

وأردف الأمين العام متحدثاً عن تونس وقال إنّ "تونس قدوةٌ للعالم في الطريقة التي رسّخت فيها ديمقراطيتها، وهذا ما يثبته منح جائزة نوبل للسلام مؤخراً للجنة الرباعية الراعية للحوار الوطني. كما أن تونس مقصدٌ ممتاز ولها باعٌ طويل في الريادة في المنطقة والعالم. ولنا ملء الثقة في منظمة السياحة العالمية بقدرة القطاع السياحي التونسي على التغلّب على التحديات الراهنة وإستعادة الزخم".

ولفت مذيع قناة CNN والمتحدث الرئيس في المؤتمر جيم بيترمان إلى أن "الدقة والمسؤولية والشفافية هي الإطار الذي ينبغي لأهل الصحافة والإعلام التحرّك بموجبه".

ردم الهوّة

وشدّدت الإعلامية سنام شانتيه من قناة فرانس 24 على "وجوب تواصل العاملين في القطاع السياحي مع الصحفيين بالطريقة المناسبة والموارد الكافية لأن الإعلام يشكّل قناة التواصل الرئيسية مع الجمهور العريض".

وتجدر الإشارة في هذا الإطار إلى أن معظم المتحدثين سلّطوا الضوء على تأثير الإعلام، على غرار طيب الزهار مدير مجلة "حقائق" التونسية الذي ذكر أنه "لعمل الصحفيين اليوم تأثيرٌ كبير على صورة الدول ومكانتها".

علاوةً على ذلك، تم في خلال المؤتمر التطرّق إلى مسألة التواصل في أوقات الأزمات، حيث شدّد المشاركون على ضرورة التغطية المهنية وكذلك ضرورة الوصول إلى المعلومات وتيسير الموارد من جانب السلطات السياحية في الوقت المناسب.

وفي هذا الصدد، قدّم السيّد ريتشارد بارنس، وهو رئيس تحرير في مجلة Cleverdis، بعض التوصيات للجهات المعنية بالقطاع السياحي. وقال: "يتعيّن على السلطات السياحية أن تنظر في مختلف القنوات المتاحة للتواصل مع الإعلام، وألّا تكتفي بالبيانات الصحفية على سبيل المثال. وفي حال تواصلت مع الوكالات السياحية، ستصل أيضاً إلى الجمهور العريض، مما سيشكّل قيمةً مضافة مهمة بالنسبة للبلد".

ولمّا كان المؤتمر يرمي إلى تعزيز إطارٍ جديد للتفاعل مع الإعلام، تم التشديد على عددٍ من التوصيات خلال مختلف النقاشات والمحادثات. ومن جملة هذه التوصيات نذكر "وجوب توخّي المصداقية والعمل عن كثب وبحسب الهدف وإبداء الإستعاد والجهوزية والتحلي بالشفافية والواقعية والقدرة على التيسير، ناهيك عن تقديم المساعدة المفيدة للمنظور الإعلامي وإحترامه".

واختتم أمين عام منظمة السياحة العالمية السيد طالب الرفاعي المؤتمر قائلاً: "لا شريك لكم أفضل من الإعلام، لذا لا تخافوا منه، فالصحفيون هم أفضل محفّزٍ لعملكم".

 

روابط مفيدة:

المؤتمر الدولي الرابع لمنظمة السياحة العالمية حول السياحة والإعلام – إقامة شراكات جديدة

برنامج منظمة السياحة العالمية الإقليمي لأفريقيا

 

جهات الإتصال:

مسؤول الإعلام في منظمة السياحة العالمية: روث غوميز سوبرينو

هاتف: (+34) 91 567 81 60

برنامج الإتصالات والمنشورات في منظمة السياحة العالمية

هاتف: (+34) 91 567 8100 / فاكس: +34 91 567 8218